الحشرات تكثر الحشرات في الدول العربيّة بسبب ارتفاع درجات الحرارة وارتفاع نسبة الرطوبة في العديد من المناطق التي تطلّ على المسطّحات المائية، وتُسبّب تلك الحشرات والآفات الكثير من الضرر في حال تواجدها في المنازل أو منشآت الأعمال، خاصّةً التي تختصّ بالمنتجات الغذائية، ومن أهمّ المشاكل التي تسبّبها الحشرات في المنازل الأمراض التي تصيب قاطني المنزل خاصّةً الأطفال، والعفونة التي تصيب الأثاث والملابس المحفوظة في الخزائن. من أكثر الحشرات المنتشرة والّتي تسبّب الأمراض: الذباب، والبعوض، والبراغيث، والنمل، والصراصير، ومن الهام التخلّص من الحشرات سواء في المنزل أو أماكن العمل من أجل ضمان عدم الإصابة بالأمراض في ظلّ انتشار العديد من الأوبئة في العالم خاصّةً المناطق الحارة الّتي نعيش في جزءٍ منها. طرق مكافحة الحشرات المنزليّة تكمن فكرة التغلّب على الحشرات التي تتواجد في المنزل من خلال القضاء عليها، والعمل على ضمان عدم وجود يرقات لتلك الحشرات أو دخول المزيد منها إلى المنزل في المستقبل، ومن هذه الطرق: التخلّص من الحشرات الموجودة في المنزل يختلف حسب نوع الحشرات؛ ففي المنازل التي تكثر بها الحشرات الطائرة كالذباب أو البعوض يمكن استخدام إحدى أنواع الطاردات التي تعمل بالكهرباء وترسل روائح تطرد الحشرات من المنزل، أو استخدام الصاعق الكهربائي الّذي يقوم بجذب الحشرات الطائرة عن طريق استخدام الأشعّة فوق البنفسجيّة، أمّا الحشرات الزاحفة مثل الصراصير فيتمّ التخلّص منها عن طريق وضع أنواع معيّنة من المعجون الّذي يحتوي على سم في الأركان والأماكن التي يمكن أن تختبئ بها تلك الحشرات، بالإضافة إلى إمكانيّة رش المنزل بمبيد حشري، ويُفضّل عدم تواجد أفراد الأسرة في المنزل في ذلك اليوم. طرق الوقاية من الحشرات استخدام السلك على النوافذ حتى تسمح بالتهوية ودخول الشمس، وفي ذات الوقت تمنع الحشرات من الدخول. سد الفتحات التي يمكن أن تدخل منها الحشرات إلى المنزل، ويتضمّن ذلك فتحات بالوعات الصرف والأحواض، حيث يجب أن يتمّ سدها في الليل. التخلص من النفايات المنزلية أولاً بأول، والحرص على التهوية الجيّدة للمنزل ودخول أشعة الشمس، ووضع قطع من النفتالين في الأماكن التي تتواجد بها الملابس المخزّنة والأحذية والكتب وغيرها، فإنّ الحشرات تنجذب إلى الأماكن التي توجد بها الأطعمة أو غير جيدة التهوية ومرتفعة الرطوبة. الحرص على استخدام الديزل أو الجاز في تنظيف مواسير التصريف كلّ فترة؛ حيث يعمل الجاز على خنق الحشرات التي تتواجد في المواسير بسبب رائحته النفّاذة، والتي من الممكن أن تتسلّل إلى المنزل من خلال تلك المواسير، خاصّة الصراصير.
البعوض البعوض هو أحد اكثر الحشرات انتشاراً حول العالم، وأكثرها تسبّباً في الإصابة بالعديد من الأمراض الوبائية والأمراض التي لا يوجد علاج لها في بعض المناطق من العالم، ومن أشهر تلك الأمراض داء الفيل الذي لم يتوصل الطب إلى علاج ناجع للشفاء منه إلى اليوم. يعرف البعوض بالعديد من الأسماء حول العالم، وتختلف فصائله من منطقة جغرافية إلى أخرى بسبب المناخ والتضاريس، وتختلف معها درجة الخطورة التي يمكن أن تسبّبها لدغات البعوض. لذا فمن الهام الحرص والعمل على التخلّص من البعوض أولاً بأول خاصة في حالة وجود أطفال في المنزل. أمراض ينقلها البعوض ينقل البعوض من خلال لدغه للإنسان العديد من الأمراض، ومن أشهر الأمراض التي ينقلها في المناطق الحارة والرطبة مرض الملاريا الذي قضى على ملايين البشر حول العالم، ورغم التقدّم الطبي إلّا أنّ وجود بؤرة ملاريا في إحدى المدن قد تودي بحياة العديد من الأشخاص. حمى الدنجي وأعراضها شبيهة بأعراض الملاريا، وهي حمى فيروسية تنقلها أنواع معينة من البعوض، وهناك بعض الدول العربية التي وجدت فيها تلك الحالات من العدوى كمصر والسعودية والسودان. أمراض الحمى الصفراء و فيروس النيل وداء الفيل الذي ذكرناه سابقاً، بالإضافة إلى مشاكل تهيج الجلد والتحسس عند العديد من الأشخاص. كيفية مكافحة البعوض المنزلي إنّ وسيلة المكافحة الناجحة تبدأ من المنع، حيث يجب أن يتم منع البعوض من دخول المنزل، وذلك عن طريق تركيب ستائر من السلك المعدني لمنع دخول الحشرات نهائياً، وهي تتيح دخول الهواء وضوء الشمس بشكل طبيعي، كما أنها سهلة التنظيف. كذلك توجد العديد من الوسائل التي يمكن من خلالها قتل البعوض الموجود داخل المنزل، مثل الصاعق الكهربائي، والأقراص، والسوائل التي تعمل بالكهرباء على طرد الحشرات، إلّا أنّ الطريقة الأنجح من كل ذلك هي استخدام مصيدة الحشرات البدائية الصنع التي أثبتت فاعلية كبيرة في التخلص من الحشرات ويتم صنعها كالتالي: نحضر زجاجة ماء بلاستيكية ويتم قطع ثلثها الأعلى، ثم يوضع بها كمية من الماء الدافي المضاف إليه ملعقتي سكر، وعندما يبرد الماء يتم إضافة قطعة صغيرة من الخميرة البيرة أو نصف ملعقة من الخميرة الجافة. يوضع الجزء العلوي الذي تم قطعه من الزجاجة مقلوباً عليها، وتغطى الزجاجة بورق أو كيس بلاستيك معتم، ثمّ تترك لتعمل على اصطياد البعوض من خلال انجذابه إلى ثاني أكسيد الكربون المنبعث منها، وبعد دخوله إلى الزجاجة يفشل في الخروج مرة أخرى.
الكثير من الناس لا يحبون فصل الصيف بسبب البعوض الذي ينتشر فيه، والذي يجعل بعض الأوقات لا تُطاق. من المعروف أن البعوض لا يفيد بأي شيء، ولا يقدم أي وظيفة هامة سِوى أن يًلدغ ويجعلنا نتحسس من لدغته، ناهيك عن الدم الذي يقوم بامتصاصه، من الجدير بالذكر أنَّ البعوض لا يجعلنا نتحسس –فقط- ولكنه ينقل الأمراض الكثيرة، وخاصة مرض الملاريا الذي يتسبب في قتل الملايين في كل عام، إضافة إلى ذلك نقل العديد من الفيروسات التي تسبب أمراض ليس من السهل الشفاء منها، لذلك إن أردنا تجنُّب البعوض ليس للدغتها، وإنما لتفادي الأمراض القاتلة التي تسببها، ومنذ قديم الزمان والإنسان تفادي لدغة البعوض عبر اختراع الكثير من الوسائل مثل أن يقوم بوضع الطين على جسمه، وهذا يجعل البَعوض غير قادر على الوصول للجلد خاصة وأنّ الإنسان كان يعيش في الغابة وسط الأشجار الكثيفة وأماكن تكاثر البعوض، أو بالنوم في مكان مغلق تماماً لا يجعل البعوض يدخل إليه. البعوض مزعج جداً، والتخلص منه هو مراد كل إنسان. طرق مكافحة البعوض في البداية للقضاء على البعوض لا بُدَّ أن نكتشف المكان الذي يتكاثر فيه البعوض، قبل أن نقوم بالقضاء عليه في المنزل يجب القضاء على مصدره، فإن كنا نسكن بالقرب من مستنقعات أو بُحيرات أو مياه راكدة، وهي الأماكن التي عادة يتكاثر بها البعوض، يجب أن نقوم برش هذه الأماكن بالمبيدات الحشرية قبل حلول الصيف، للتأكد من قتل أكبر عدد ممكن، و-أيضا-ً بعض الأشجار قد تكون مسكن للبعوض، كي يتكاثر فيه، لذلك من الأفضل القيام برشِّ الأشجار القريبة من المنزل، ولكن ربَّما هذه الطرق لن تجعل البعوض ينتهي فأماكن تواجده كثيرة، لذلك لا بُد وأن ترى ذلك البعوض المزعج في منزلك، ويجب أن تكون على علم ببعض الطرق التي تعينك على التخلص من تلك الحشرة الصغيرة جداً والمزعجة جداً. المبيدات الحشرية يوجد الكثير من أنواع المبيدات الحشرية التي من الممكن أن تقتل البعوض أو على الأقل تقوم بطرده من المنزل، هذه المبيدات تتواجد في كل مكان، وهي رخيصة الثمن عادةً، ويتم استخدامها عن طريق رش المكان الذي يتواجد به البعوض في المنزل، ومن الأفضل أن يكون رشُّ المنزل قبل حلول الظلام؛ لأن هذا هو الوقت الذي ينشط فيه البعوض ويدخل إلى المنازل، ويجب الحذر عند استخدام هذه البخاخات فهي في الغالب تكون مُضرة للإنسان، ولا يجب استخدامها بكثرة فهي تؤذي البيئة، و-أيضاً- لا يجب استخدامها بالقرب من أي شعلة نار؛ لأنها تحتوي على مواد قابلة للاشتعال، ويجب إبعاده عن متناول الأطفال، ومعرفة الوقت المناسب لاستخدامه بعيداً عن الأطفال حتى لا يسبب لهم أذى. طارد البعوض يوجد بعض الأدوية التي تكون موضعية -أي يقوم الشخص بوضعها على الجزء المكشوف من جسده- كالوجه والرقبة والأيدي والأرجل، وهذه الأدوية عبارة عن كريمات أو مواد قابلة للدهن تعمل على طرد البعوض ولا يقدر على الاقتراب من جسمك، ومن المستحسن استخدام تلك المواد مع الأطفال لحمايتهم من لدغات البعوض، فهم الأكثر عرضة للأمراض التي ينقلها البعوض؛ نظراً لضعف المناعة لديهم، وهنا نقصد الأطفال الكبار قليلاً ولا يجب استخدام تلك المواد مع الأطفال حديثي الولادة لأن أجسادهم لا تحتمل المواد الكيميائية، ولكن يمكن استخدام قطعة من القماش الشفاف بوضعها على سريرهم وإحكام تغطيتها هذا يكون كفيلاً بحمياتهم. إغلاق الأبواب والشبابيك من المعروف أن البعوض يدخل إلى المنزل عبر الأبواب والشبابيك المفتوحة، لذلك إنَّ إغلاقها يكون جيداً ومفيداً، ولكن لا أعني هنا أن يتم إغلاقها كل الوقت فهذا غير مناسب، لكن من المعروف أنَّ الأوقات التي يبدأ فيها نشاط البعوض ويبحث بها عن أجساد كي يتغذى على دمها من وقت غروب الشمس حتى شروقها، لذلك إذا أردنا الحفاظ على المنزل خالياً من البعوض علينا القيام بإغلاق الأبواب والشبابيك قبل غروب الشمس وإحكام إغلاقها، و-أيضاً- إغلاق كافة الفتحات الصغيرة التي قد تكون متواجدة هنا أو هناك، وهذه الطريقة مضمونة –جداً- كي تحمي نفسك من البعوض المزعج. الابتعاد عن مناطق تكاثر البعوض من المعروف أن البعوض يتكاثر في المناطق التي بها أشجار ومياه راكدة كالمستنقعات والبحيرات كما تم الذكر سابقاً، لذلك إن محاولة تفادي تلك المناطق تكون جيدة، والابتعاد عنها يحميك من تلك الحشرات المزعجة، ومن الملحوظ أن الناس الذين يشتكون من كثرة البعوض تجدهم يسكنون في مناطق قريبة من أماكن تكاثر البعوض ويسبب لهم هذا الكثير من المشاكل في حياتهم ناهيك عن الإزعاج والأمراض التي قد يسببها البعوض. ارتداء ملابس حماية من المفضل أن تحمي نفسك من البعوض بارتداء ملابس طويلة في حال أردت الخروج إلى أماكن مفتوحة أو تحتوي على أشجار كثيرة ومستنقعات، فهذه الأماكن يكون بها البعوض بكثرة وإن لم تحمِ نفسك، فستصبح عرضة لعشرات -إنْ لم يكن مئات- من اللّدغات المزعجة، والتي رُبما قد تكون منها واحدة تسبب لك مرضاً خطيراً وقاتلاً، لذلك قم بحماية نفسك بارتداء ملابس تغطي جسدك جيداً وعدم ترك أي جزء مكشوف لتلك الحشرات. الصواعق الكهربائية لقد تم اختراع العديد من الصواعق الكهربائية، ذي الأشكال والألوان المختلفة، تلك الصواعق مخصصة للحشرات وتَقتلها عن طريق صعْقها بالكهرباء. إن صواعق البعوض كثيرة ويوجد منها نوع بشكل دائري ذو إضاءة بلون أزرق ويعمل بالكهرباء، يوضع هذا الصاعق في المكان الذي يحتوي على البعوض بشرط أن يُعتم المكان –جيداً- بحيث تكون إضاءة الصاعق هي الجاذبة للحشرات، وتتركه ليلةً كاملةً، وستجد أنَّه أخلصك من كافة الحشرات بكل الأنواع المتواجدة في المكان، وهناك نوع آخر من الصواعق يكون على شكل مضرب التنس ويعمل بالبطاريات، وهذا يجعلك تقوم بالتقاط البعوض وهو في الهواء عن طريق صعقها بالمضرب. كل هذه الأنواع من الصواعق مفيدة في قتل البعوض والحشرات الأخرى، ولكن ثبُت حديثاً أنَّها تسبب الكثير من الأمراض؛ لأن الصواعق تعمل على إصدار ثاني أكسيد الكربون وهو من المواد السامة، لذلك يجب الحذر عند القيام باستخدامه. الابتعاد عن الملابس الثقيلة من الأمور المهمَّة التي يجب أن تكون على دراية بها هي أن الملابس الثقيلة تعمل على رفع درجة حرارة الجسم خاصة في فصل الصيف، وهذا يجعل البعوض ينجذب إليك بشكل كبير؛ لأن البعوض ينجذب إلى الحرارة، و-أيضاً- حرارة جسمك تجعلك تتعرق، والعرق –أيضاً- يعمل على جذب البعوض إليك، ولكي تتجنب ذلك حاول الابتعاد عن ارتداء الملابس الثقيلة في الأجواء الحارة. قتل البعوض إذا رأيت بعوضة تطير حولك وتحاول البحث عن مكان في جسمك لتلدغك، حاول قتلها بمحاولة الإمساك بها وهي تطير في الهواء أو ضربها بيديك –معاً- كما تفعل عند قيامك بالتصفيق، وهذا في حالة أنك لم تجد ما تقتلها فيه، و-أيضاً- إذا رأيت بعوضة على جسدك وتقوم بلدغك قمْ بشدِّ عضلات المكان الذي تتواجد فيه ومن ثم اقتلها، فشد العضلة يعمل ككماشة يمسك بالبعوضة كي لا تهرب. استخدام النامُوسية وهذا المسمى أتى من الناموس وهو مسمىً آخر للبعوض، والناموسية عبارة عن قطعة من القماش الأبيض الشفاف ويستخدم بوضعه فوق السرير وإغلاق السرير من كافة الجوانب حتى تحمي نفسك من لدغات البعوض، والناموسية تكون جيدة لحماية الأطفال.

Nerman

leave a comment

Create Account



Log In Your Account