الرئيسية / القضاء علي الحشرات / القضاء علي حشرة السوس

القضاء علي حشرة السوس

السُّوس (بالإنكيزية: Weevils) اسمٌ يُطلَق على مجموعة كبيرة من الحشرات التّابعة لفصيلة الخنافس، وهي كائناتٌ صغيرةُ الحجم وداكنُة اللَّون، وتُشتَهر بكونها آفةً ضارَّة جداً بالمحاصيل الزراعيّة، وبإصابتها في أحيانٍ كثيراً للأغذية المنزليّة. يتبعُ السُّوس عائلة الخنافس الخرطوميَّة، وهو يشملُ عدداً ضخماً جدّاً من الأنواع، فمنهُ ما يتجاوز 65,000 نوع، وهو يعتَبر آفة اقتصاديّة سيّئة جدّاً. يمتازُ السّوس بقرنيْ استشعارٍ مُمتدَّين أفقياً على جانبيْ فمه، وأمَّا أجزاءُ فمِه فهي عبارةٌ عن خرطومٍ طويل يتضخَّم لدى بعضِ الأنواع ليتجاوز طُول باقي جسد الحشرة كُلِّه. عندما تنضجُ بيُوض إناث السّوس فإنّها تستعملُ خراطيمها لإحداث ثغراتٍ صغيرةٍ في سيقان النَّباتات لتخبّئ البيوض في داخلها، وعندما تفقسُ البيضة تخرج منها يرقة دُوديَّة عديمة الأرجل تعيشُ على التهام أجزاء النّبات الذي وُلِدَت فيه، وتتحوَّل بعد فترةٍ إلى الحشرة البالغة التي يختلفُ مظهرها ولونها بحسبِ البيئة التي تعيشُ فيها وتحتاج إلى التكيّف معها، وتستمرُّ دورةُ حياتها القائمةُ على استهلاك النّبات الذي تعيش داخله.[١] كيف تصلُ حشرة السوس إلى المنزل
بصُورة عامّة تُفضّل هذه الكائناتُ العيش داخل النّباتات، فهي تضعُ بيُوضها وسط حبّات القمح والحُبوب أو في سيقان وفُروع النّبات، وعندما تفقس البيوض وتخرجُ منها اليرقاتُ فإنّها تُتابع الحُصول على الغذاء من النّبات نفسه لتدعم نموَّها، فتدخلُ حبَّة القمح وتلتهم ما بداخلها، أو تبحث عن أجزاءٍ مُغذّية أخرى من النبتة، وبعد فترة تصنعُ شرنقة حولَ نفسها فتصبح في مرحلة الخادرة، والتي تخرجُ منها على هيئة حشرة مُكتملة النموّ. لكن بعد أن تصلَ حشرة السّوس إلى مرحلة البُلُوغ فمن المُمكن أن تنجذبَ إلى الأبنية والمُنشآت السكنيَّة الموجودةِ حولها، فعندما لا تُواتيها ظُروف الطَّقس الخارجي، مثل غزارة الأمطار أو الجفاف الشَّديد، تُفضِّل حشرات السّوس البحثَ عن ملجأٍ يحميها منه، وعندها ستُحاول الدّخول إلى مساكن الإنسان عن طريق أيّ ثُقوبٍ أو تشقُّقاتٍ في الجدران وحول الأبواب أو الشبابيك، فتنتشرُ في أماكن مختلفةٍ من المنزل.[٢] ومن أكثر أنواع السّوس انتشاراً في المنازل وضرراً بالأطعمة والأغذية المنزلية سُوسة الحبوب، التي تتخصَّص بمُهاجمة المحاصيل منها القمح والشّعير والذّرة والأرز، وتضعُ إناثها بيضاً بإحداث ثغراتٍ في أغلفة الحُبوب التي يحمُلها النّبات وتدسِّ البيض داخلها، فتتغذى يرقاتها على حُبوب القمح أو الأرز، ثُمَّ تحدث ثغراتٍ فيها وتخرجُ لتبحث عن المزيد من الغذاء. وتنتقلُ هذه الحشرات إلى المنزل عندَ حصاد محصولٍ مُصابٍ بها وتعبئته ليُبَاع بالمحال التجاريّة، فتفقسُ البيوض المزروعة داخله عندما تصلُ إلى البيت وتبدأ بالتغذّي والتّكاثر.[١] كيفيّة القضاء على السوس
الوقاية من السّوس
كأيّ نوع من الحشرات المنزليّة المُزعجة والمُؤذية يُمكن التخلّص من حشرات السّوس بعددٍ من الطّرق الفعَّالة والناجحة، ومن أهم هذه الطّرق النّظافة؛ فالبيت النّظيف لا يجذبُ الحشرات ولا يُساعدها على الانتشار والتّكاثر، فهي لا تجد ولا تستشعر وجود مكانٍ لها في تلك البيئة. لكن بما أنَّ هذه الحشرات قد تصلُ إلى المنزل بطُرُقٍ عديدة، فقد تكون بيُوضها موجودةً بالفعل في الأغذية المعروضة بالأسواق، فثمَّة وسائل خاصَّة للوقاية منها واتّقاء أثرها قبلَ أن تحصلَ على الفُرصة للتّكاثر والانتشار:[٣]

من الضروريّ التحقُّق من وُجود أيّ حشرات سوسٍ بالغة مُسبقاً عند شراء أيّ نوعٍ من الحُبوب، مثل الطّحين أو الأرز، فعندَ اكتشاف أيٍّ منها يجبُ القفز إلى الفقرة التّالية من خطوات التخلّص من السّوس.
يجبُ وضع أي مُنتجات حبوب مُشتراةٍ حديثاً داخل الثّلاجة مُدّة أسبوعٍ واحدٍ على الأقل بعد شرائها مُباشرة، فذلك يُساعد على قتل بُيوض السّوس الموجودة داخلها، وبالتّالي الوقاية من انتشار الحشرات لاحقاً.
من المُستحسَن تقليلُ كميَّات الطّحين أو الأرز وعدم شرائها بعُبواتٍ ضخمة، وكذلك استهلاكها خلال فترةٍ قصيرة بعد ابتياعها، فكلَّ ما ظلَّت في المنزل مُدَّة أطول تزيدُ فرص إصابتها بالسّوس.
من المُستحسَن تخزينُ مُنتجات الحبوب داخل عبواتٍ من الحديد أو الزّجاج مُغلقةٍ بإحكام، وليسَ في أكياسٍ من الخيش أو النايلون.
قد يُساعد نشرُ أكياسٍ صغيرة من الفُلفل الأسود حولَ رفوف المطبخ على إبعاد حشرات السّوس بسبب رائحته النفّاذة والقويّة.

حشرة السوس
تعتبر الحشرات مزعجةً للإنسان، فهي ذات مظهر غير جميل ومشمئز، وذات آثار سلبيّة على صحة الإنسان، ومن هذه الحشرات حشرة السوس، التي تتميّز بصغر حجمها، فلا يتجاوز طولها ستة مليمترات، وهي ذات قرون استشعاريّة كثيرة ولون بني غامق، اسمها العلمي (Calandra (sitophilus) granaria)، وتتغذّى هذه الحشرة على المأكولات النباتية والمكسّرات الجافة، وتكثر في الدقيق والأرز، فهما من أكثر الأغذية المحبّبة لها، وبيئتهما مناسبة للتكاثر فيهما.
عند رؤية تلك الحشرات بأحد الأغذية يجب التخلّص مباشرةً من ذلك الغذاء ورميه في النفايات أو إتلافه، وعدم تعريضه للشمس لذهاب السوس منه، ومن ثمّ تناوله كما يفعل الكثير من الناس، فقد تكون هنالك مجموعة من تلك الحشرات غير مرئية، وأيضاً يوجد هناك عدد كبير من بيضها، ذلك يؤدّي إلى أمراض كثيرة. إنّ انتشار حشرة السوس في المحاصيل الزراعية يؤدّي إلى خسائر مادية كبيرة قد يؤثر ذلك على اقتصاد الدولة المنتجة لأحد المنتجات النباتية المصابة بالسوس.
طرق القضاء على حشرة السوس
المحافظة على نظافة المنزل وتهويته بشكلٍ يومي، وفتح النوافذ لتتمكن أشعة الشمس من الوصول لداخل المنزل، فتلك الأمور كلها مطلوبة من السيدات وربات المنازل، لضمان عدم ظهور السوس، وعدم ظهور أنواع أخرى من الحشرات، فالمنزل النظيف يكون خالياً من الحشرات وخاصة السوس.
إحكام إغلاق الأوعية التي تحتوي على الدقيق وعلى البهارات، وذلك لمنع دخول السوس فيها، ويجب التخلص من البهارات كل ثلاثة شهور، لضمان الصحة الجيدة.
وضع حبة ليمون سوداء أو ما يُطلق عليها لومي داخل وعاء الأرز أو كيس الأرز، فهي أحد الطرق الطبيعية المستخدمة لمحاربة السوس ومنعه من الاقتراب على الأرز، ويجب استبدال حبة الليمون مرّةً شهرياً.
خليط الخل والماء: وهي أكثر الطرق المستخدمة في محاربة السوس والنمل على حدٍّ سواء، ويتمّ ذلك بخلط ملعقة من الخل بكوب من الماء ومن ثم رش الخليط بأماكن تواجد السوس، ومن ثم يجب تجفيف المكان بعد مرور ثلاث دقائق، ويمكن استبدال الخل بعصير الليمون.
استخدام مبيد السوس: وهو يكون على شكل حبوب توضع بأماكن مختلفة في المطبخ ومتباعدة لمكافحة السوس، ومنعها من الاقتراب من المواد الغذائية.
وضع كلٍّ من الدقيق والمكسّرات خاصّةً الفستق وجوز عين الجمل وجوز الهند في أوعية محكمة الإغلاق، ومن ثمّ وضع تلك الأوعية في الثلاجة وخاصّةً في فصل الصيف، ففصل الصيف بيئة مناسبة لنموّ وتكاثر حشرة السوس بشكلٍ كبير.

الحشرات في المنزل من الأشياء التي تسبب الكثير من الإزعاج و الخطر على جميع أفراد الأسرة، و خاصة الأطفال ، حيث أن تلك الحشرات التي تتكاثر في الأماكن غير النظيفة عادة ، و في مواسم ارتفاع الحرارة ، تسبب انتقال العديد من الأمراض إلى البشر ، لأنها تنتشر في جميع أرجاء المنزل بحثاً عن الطعام و الغذاء ، و في هذا الوقت تمتلئ الأماكن التي تكون فيها تك الحشرات بالفيروسات و الفطريات من جميع الأنواع ، هذا فضلاً عن أن بعض تلك الحشرات تقوم بلدغ الإنسان مسببة له الإلتهابات الجلدية و البثور إن لم تنقل له أمراض أخرى .
و تتغذى الحشرات المنزلية على بقايا الإنسان من شعيرات متساقطة ، أو بقايا طعام ، أو خلايا جلد ميتة و التي تتواجد بكثرة في غرف النوم و تنمو فيها العديد من الحشرات و الفطريات التي تتغذى عليها . و تتكاثر الحشرات المنزلية بكثرة في الفصول الحارة و الرطبة و تقوم بوضع بيوضها و إقامة مستعمرات لها في الأماكن الأكثر رطوبة في المنزل و البعيدة عن البشر من أجل الأمان .
و يستخدم العديد أو اغلب الناس المبيدات الحشرية و المنتجات الكيميائية في القضاء على الحشرات المنزلية ، و التي يكون لها تأثيرات جانبية ضارة على الأطفال و كبار السن و الشخاص الذين يعانون من الحساسية في الصدر أو الجلد . و لذلك هناك بعض النصائح التي من شأنها القضاء على الحشرات في المنزل و التخلص منها نهائياً دون الحاجة إلى استخدام مثل تلك المنتجات و بطريقة آمنة و طبيعية .
أولاً يعلم الجميع أن الوقاية خير من العلاج ، و مع ذلك فإننا لا نقي أنفسنا من هجوم الحشرات ، حيث يجب أن يتم سد جميع الفتحات و الثقوب في الأرضيات و الشقوق في الحوائط نهائياً ، كذلك الحرص على وجود ستائر مناسبة للوقاية من دخول الحشرات الطائرة ، مع التأكد من تهوية المنزل بشكل يومي من أجل ضمان عدم وجود الحشرات الأكثر صغراً كالسوس و البق .
و من أجل مكافحة الحشرات الموجودة في الأساس ، يمكن رش السجاد و الموكيت بماء مخلوط به نسبة من الخل أو خل التفاح مع الليمون ، و ذلك من أجل التخلص من الحشرات العالقة و النمل ، أما الحشرات الأكبر حجماً كالصراصير و غيرها فإنه يجب التأكد من حقن الفتحات و الشقوق الموجودة في الخشب بالكيروسين . و بهذا سوف تضمن عدم وجود حشرات في المنزل لفترات طويلة .

شاهد أيضاً

معلومات حول الحشرات النافعة

الحشرات يوجد الكثير من الحشرات الموجودة في الحديقة المنزليّة أو المزرعة، ولكن لا نعرف الضّار …

error: Content is protected !!

Powered by themekiller.com anime4online.com animextoon.com apk4phone.com tengag.com moviekillers.com